المواضيع الأخيرة
» كتاب نظريات الاتصال.مجانا
السبت أبريل 18, 2015 1:26 pm من طرف ريم الصالح

» كتاب الاتصال و فن الحوار لطلبة قسم التخرج
الجمعة أكتوبر 24, 2014 1:23 pm من طرف محمد العمر

» - مهارات الاتصال و فن الحوار- تحميل مجاني للكتاب
الجمعة أكتوبر 24, 2014 1:18 pm من طرف محمد العمر

» كتب ومواضيع مضغوطة عن الاتصال لجميع السنوات1و2و3و4 اعلام واتصال
الخميس أكتوبر 16, 2014 9:28 pm من طرف asterjiji

» كتب وبحوث علمية في الاعلام و الاتصال مضغوطة zip
الخميس أكتوبر 16, 2014 9:24 pm من طرف asterjiji

» كتاب هام جدا العلاقات العامة من 166صفحة
الخميس أكتوبر 09, 2014 3:36 pm من طرف kingyoucef

» كتاب سبل الإتصال...
الأحد يوليو 20, 2014 7:43 am من طرف احمد بومرزوقة

» الإتصال الخارجي في المؤسسة
الخميس يناير 09, 2014 10:43 pm من طرف salim.bensaadi.9

» نمودج عن صحيفة عمومية بطاقة تقنية اقتصاد الاعلام
الجمعة يناير 03, 2014 8:37 pm من طرف houda belle

» التشريع القانوني لالاعلام الالكتروني في الجزائر دراسة موقع الاداعة التلفزيون الصحافة و وكالة الانباء الجزائرية
الجمعة يناير 03, 2014 8:34 pm من طرف houda belle


تكملة لقانون الاعلام 1990

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

حصري تكملة لقانون الاعلام 1990

مُساهمة من طرف زائر في الخميس أبريل 09, 2009 10:55 pm



المادة 49: إذا توفي الشخص المذكور باسمه
في الخبر المعترض عليه، أو كان
عاجزا أو منعه عائق بسبب مشروع، يمكن أن
يحل محله ومكانه في الرد ممثله
القانوني، أو أحد أقاربه الأصول أو الفروع
والحواشي من الدرجة الأولى حسب
الأولوية.


المادة 50: يمكن أن يرفض نشر الرد أو بثه
في الحالتين الآتيتين:


- إذا كان الرد في حد ذاته جنحة صحافية في
مفهوم هذا القانون.


- إذا سبق أن نشر الرد أو بث بناء على طلب
أحد الأشخاص المأذون لهم المنصوص عليهم في المادة 49 أعلاه.


المادة 51: يجب أن ينشر الرد أو يبث خلال
اليومين المواليين لتسلم النشرية
أو جهاز الإعلام السمعي البصري أياه، وأما
الدوريات الصحافية المكتوبة في
العدد الموالي طبقا للمادة 44 أعلاه.


وفي الحالة الرفض أو السكوت و مرور أجل
ثمانية (Cool أيام على تسلم طلب ممارسة الرد، يحق للطالب أن يخطر المحكمة المختصة.


المادة 52: يجب على أجهزة البإعلام
المكتوبة أو المنطوقة أو المصورة أن
تنشر أو تبث مجانا أي حكم نهائي بانعدام
وجه الدعوة أو البرءة على شخص
اتهمته هذه الأجهزة.


الباب الخامس


النشر و التوزيع و البيع بالتجول


المادة 53: يقصد بتوزيع النشريات الدورية،
بيعها بالعدد أو الاشتراك وتوزيعها مجانا أو بثمن، توزيعها عموميا
أو على المساكن، و يجب أن تضمن
مؤسسات النشر والتوزيع المساواة والتغطية
الواسعة في المجال نشر جميع النشريات الدورية المكلفة بها وتوزيعها.


المادة 54: يخضع بيع النشريات الدورية
الوطنية والأجنبية وتوزيعها في
الطريق العام او في المكان العمومي آخر
لمجرد تصريح مسبق لدى لبلدية
المعنية.


المادة 55: يجب أن يشمل تصريح البيع
بالتجول على اسم المصرح ولقبه،
ومهنته، وعنوان مسكنه، وعمره، وتاريخ
ميلاده، ويسلم له في الحين ودون
مصاريف وصلا هو بمثابة الاعتماد.


المادة 56: يخضع توزيع الحصص الإذاعية
الصوتية والتلفزية واستخدام التوترات الإذاعية الكهربائية لرخص ودفتر
عام للشروط تعده الإدارة بعد
استشارة المجلس الأعلى للإعلام.


ويمثل هذا الإستخدام شكلا من الأشكال
الاستغلال الخاص للأملاك العمومية التابعة للدولة.


المادة 57: يخضع استيراد النشرية الدورية
الأجنبية وتوزيعها عبر التراب
الوطني لرخصة مسبقة تسلمها الإدارة
المختصة بعد استشارة المجلس الأعلى
للإعلام.


كما يخضع استيراد الهيئات الأجنبية
والهيئات الدبلوماسية لنشريات دورية مخصصة للتوزيع المجاني لرخصة مسبقة تسلمها
الإدارة المختصة.


المادة 58: في حالة عم احترام أحكام
المادة 57 أعلاه، يمكن السلطة المؤهلة قانونا أن تقوم بالحجز
المؤقت، لكل نص مكتوب أو مسجل أوكل وسيلة تبليغية وإعلامية محظورة، ويصدر
الحكم بالمصادرة حسب الأشكال والكيفيات المنصوص عليها في التشريع المعمول
به.


الباب السادس


المجلس الأعلى للإعلام


المادة 59: يحدث مجلس الأعلى للإعلام و هو
سلطة إدارية مستقلة ضابطة تتمتع
بالشخصية المعنوية و الاستقلال المالي
تتمثل مهمتها في السهر على احترام
أحكام هذا القانون.


وبهذه الصفة يتولى ما يأتي:


- يبين بدقة كيفية تطبيق حقوق التعبير عن
مختلف تيارات الآراء،


- يضمن استقلال أجهزة القطاع العام للبث
الإذاعي الصوتي والتلفزي وحياده واستقلالية كل مهنة من مهن القطاع،


- يسهر على تشجيع وتدعيم النشر و البث بالغة
العربية بكل الوسائل الملائمة،


يسهر على إتقان التبليغ، والدفاع عن
الثقافة الوطنية بمختلف أشكالها يروجها لا سيما في مجال الإنتاج، ونشر المؤلفات
الوطنية.


- يسهر على شفافية القواعد الاقتصادية في
سير أنشطة الإعلام.


- يتقي بقراراته شروط إعداد النصوص و الحصص
المتعلقة بالحملات الانتخابية، وإصدارها، وإنتاجها، وبرمجتها ونشرها.


- يبدي الرأي في النزاعات المتعلقة بحرية
التعبير و التفكير التي تقع بين
مديري الأجهزة الإعلامية ومساعديهم قصد
التحكيم فيها بالتراضي.


- يمارس صلاحيات المصلحة بطلب من المعنيين
في حالات النزاع المتعلقة بحرية
التعبير، وحق المواطنين في الإعلام، وذلك
قبل قيام أحد الطرفين المتنازعين
بأي إجراء أمام الجهات القضائية المختصة.


- يحدد قواعد الإعانات المحتملة، و
المساعدات التي تمنحها الدولة للأجهزة الإعلامية التي تحولها
صلاحيات الخدمة العمومية، والسهر على توزيعها العادل.


- يسهر على احترام مقاييس الإشهار التجاري،
ويراقب هدف الإعلام الإشهاري
الذي تبثه و تنشره الأجهزة الإعلامية
ومحتواه وكيفيات برمجته.


- يسهر على نشر الإعلام المكتوب والمنطوق
والمتلفز عبر جهات البلد، وعلى توزيعه.


- يجمع كل المعلومات الضرورية من الإدارات و
الأجهزة المكلفة بالخدمة العمومية للإعلام، أو من جهاز إعلامي أو
مؤسسة صحافية لتأكيد احترام التزامات كل منها ولا يمكن أن تستعمل
المعلومات التي يجمعها المجلس بهذه
الطريقة في أغراض أخرى غير أداء المهام
التي يسندها اليه هدا القانون.


المادة 60: ينفذ المجلس الأعلى للإعلام
الملاك المعنيين ببيع بعض الأصول في حالة تعسف بعض الجهات المسيطرة.


المادة 61: يسلم المجلس الأعلى للإعلام
الرخص، و يعد دفاتر الشروط المتعلقة باستعمال التوترات الإذاعية
الكهربائية والتلفزية كما ينص عليها
المادة 56 أعلاه.


المادة 62: يبدي المجلس الأعلى للإعلام
رأيه في الإتفاقيات التي تتم بين
الملاك و الصحافيين المحترفين، ويرسل
ملاحظاته وتوصياته العلنية اذا وقع
اخلال ببنود دفاتر الشروط والإلتزامات
الأخرى المنصوص عليها في القانون
كما يحدد شروط التكفل بها وآجالها.


المادة63: يرفع المجلس الأعلى سنويا
تقريرا لرئيس الجمهورية ورئيس المجلس الشعبي الوطني، ورئيس
الحكومة يبين فيه نشاطه ومدى تنفيذ القانون، واحترام دفاتر الشروط وينشر هذا
التقرير ويجوز للمجلس أن يصدر، بالإضافة إلى ذلك نشرة دورية.


المادة 64: يمكن المجلس الأعلى للإعلام أن
يعرض على الحكومة مشاريع النصوص التي تدخل في مجال نشاطه.


المادة 65: يمكن رئيس مجلس الشعبي الوطني
ورئيس الحكومة وأجهزة الصحافة أن
يستشيروا المجلس الأعلى للإعلام وأن
يطلبوا منه دراسات تدخل في اختصاصه.


المادة 66: يمكن المجلس الأعلى للإعلام أن
يقاضي الهيئة المعنية اذا لم تراع أحكام هذا القانون.


المادة 67: يحدث المجلس الأعلى للإعلام
لجانا متخصصة تحت سلطته لاسيما اللجنتان الآتيان:


- لجنة التنظيم المهني،


- لجنة أخلاقيات المهنة،


ويحدد عمل هاتين اللجنتين وتكوينهما
بأحكام داخلية


المادة 68: لا يجوز لأعضاء المجلس الأعلى
للإعلام أن يتخذوا، خلال فترة
قيامهم بمهامهم موقفا علنيا إزاء المسائل
التي كانت أو يحتمل أن تكون موضوع إجراءات أو قرارات أو توصيات يصدرها
المجلس الأعلى أو تشاوروا في
المسائل نفسها.


المادة 69: يتقيد أعضاء المجلس و أعوانه
بالسر المهني في الوقائع و الأعمال والمعلومات التي قد يطلعون عليها
في اطار قيامهم بمهامهم و ذلك
ضمن الشروط وتحت طائلة العقوبات المنصوص
عليها في المادتين 301و302 من
قانون العقوبات.


المادة 70: يزود المجلس الأعلى للإعلام
بمصالح توضع تحت سلطة رئيسه، ولا
يمكن أن يشارك عمال هذه المصالح مشاركة
مباشرة أو غير مباشرة في مؤسسة
متصلة بقطاعات الإذاعة والتلفزة والصحافة
المكتوبة و الإصدار و الإشهار.


المادة 71: تسجل في الميزانية العامة
للدولة الإعتمادات الضرورية لقيام
المجلس الأعلى بمهامه، ويكون رئيس مجلس
الأعلى للإعلام هو الأمر بالصرف و
يقدم الحسابات لرقابة السلطات المؤهلة.


المادة 72: يتكون المجلس الأعلى للإعلام
من إثنى عشر (12) عضوا.


- ثلاثة (3) أعضاء يعينهم رئيس الجمهورية
ومن بينهم رئيس المجلس.


- وثلاثة (3) أعضاء يعينهم رئيس المجلس
الشعبي الوطني.


- وستة (6) أعضاء ينتخبون بالأغلبية المطلقة
من بين الصحفيين المحترفين في
قطاعات التلفزة و الإذاعة و الصحافة
المكتوبة الذين قضوا خمس عشر (15) سنة خبرة في المهنة على الأقل.


المادة 73: مدة العضوية في المجلس الأعلى
للإعلام ست(6) سنوات غير قابلة للإلغاء أو التجديد.


يجدد المجلس بنسبة الثلث(3/1) كل سنتين ما
عدا رئيسه الذي تستمر عضويته
طوال الفترة كلها، ويصرح المجلس الأعلى
للإعلام بالاستقالة التلقائية لكل
عضو فيه يخل بالتزاماته المحددة بهذا
القانون، أو يصدر عليه حكم بعقوبة
مشينة ومخلة بالشرف.


و في حالة لأي سبب كا، يعين عضو جديد
لاستمال الفترة الباقية حسب الشروط المنصوص عليها في المادة 72 أعلاه.


و لدى انقضاء هذه الفترة الباقية يمكن
تعيينه عضوا في المجلس الأعلى للإعلام إذا لم تتجاوز مدة العضوية التي عين فيها
سنتين.


المادة 74: لا تصح مداولة المجلس الأعلى
للإعلام إلا إذا حضرها ثمانية (Cool أعضاء و تكون المداولة بأغلبية الأعضاء
الحاضرين و في حالة تساوي الأصوات
يكون صوت الرئيس مرجحا.


المادة 75: تتنافى مهام أعضاء المجلس مع
كل عضوية انتخابية، و كل وظيفة عمومية، و كل نشاط مهني.


المادة 76: لا يجوز لأعضاء المجلس الأعلى
للإعلام أن يمارسوا ممارسة مباشرة أو غير مباشرة وظائف، أو يحرزوا
مساهمة ما في مؤسسة مرتبطة بقطاعات
الإعلام


الباب السابع


أحكام جزائية


المادة 77: يعاقب بالحبس من ستة (6) أشهر
إلى ثلاث (3) سنوات، و بغرامة
مالية تتراوح بين 10.000 دج و 50.000 دج
أو بأحدى هاتين العقوبتين فقط كل
من يتعرض للدين الإسلامي و باقي الأديان
السماوية بالأمانة سواء بواسطة
الكتابة أو الصوت و الصورة أو الرسم أو
بأية وسيلة أخرى مباشرة أو غير
مباشرة.


المادة 78: يعاقب كل من أهان بالإشارة
المشينة أو القول الجارح أو التهديد، صحافيا أثناء ممارسة مهنته أو
بمناسبة ذلك، بالحبس عشرة (10) أيام إلى شهرين، و بغرامة مالية تتراوح ما
بين 1000 دج و 5000 دج أو بإحدى
هاتين العقوبتين فقط.



المادة 79: يعاقب كل من يخالف المواد 14 و
18 و 19 و 22 من هذا القانون
بغرامة مالية تتراوح ما بين 5000 دج و
10.000 دج و يوقف العنوان أو الجهاز
وقتا معينا أو نهائيا.



المادة 80: يعاقب كل من يخالف الأحكام المنصوص
عليها في المادتين 56 و 61 من هذا القانون بالحبس من سنتين إلى خمس
(5) سنوات و بغرامة مالية تتراوح
ما بين 30.000 دج و 100.000 دج.


المادة 81: يعاقب بالحبس من سنة إلى خمس
(5) سنوات و بغرامة مالية تتراوح
ما بين 30.000
و 300.000 دج كل مدير لأحد العناوين أو
الأجهزة الإعلامية المذكورة في المادة 4 أعلاه و يتلقى باسمه
أو لحساب النشرية بكيفية مباشرة
أو غير مباشرة، أموالا أو منافع من هيئة
عمومية أو هيئة أجنبية، ماعدا
الأموال المخصصة لدفع الاشتراكات و
الإشهار حسب التعريفات و التنظيمات
المعمول بها.


المادة 82: يعاقب على بيع النشريات
الدورية الأجنبية المحظورة الاستيراد و التوزيع في الجزائر
بالحبس من شهر إلى سنتين و بغرامة مالية تتراوح ما بين
1000 دج و 10.000 دج أو بإحدى
هاتين العقوبتين فقط دون المساس بتطبيق قانون الجمارك.


المادة 83: يعاقب بالحبس من شهر إلى سنة و
بغرامة مالية تتراوح ما بين 1000
دج إلى 5000 دج أو بإحدى هاتين العقوبتين
فقط، كل بائع متجول يبيع دون تصريح أو يستظهر تصريحا غير صحيح في
شأن البيع المتجول كما هو محدد في
المادة 54 أعلاه.


و يمكن تأمر الجهة القضائية بحجز النشريات
زيادة على ذلك.


المادة 84: يعاقب على عدم احترام شكلية
الإيداع المنصوص عليها في المادة 25 أعلاه بغرامة مالية تتراوح ما بين 10.000
دج و 50.000 دج دون المساس بالعقوبات المنصوص عليها في المواد 85 و
ما يليها من هذا القانون.


المادة 85: يعاقب بالحبس من سنة إلى خمس
(5) سنوات و بغرامة مالية تتراوح
ما بين 10.000 دج و 50.000 دج كل شخص يعير
اسمه لمالك، نشرية أو بائعها
المتجول أو الوصي عليها، و يتعرض للعقوبة
نفسها المستفيد من إعادة الاسم.


المادة 86: يعاقب كل من ينشر أو يذيع عمدا
أخبارا خاطئة أو مغرضة من شانها
أن تمس أمن الدولة و الوحدة الوطنية بالسجن
المؤقت من خمس (5) سنوات إلى
عشر (10) سنوات.


المادة 87: كل تحريض بأية وسيلة من وسائل
الإعلام، على ارتكاب الجنايات أو
الجنح ضد أمن الدولة و الوحدة الوطنية،
يعرض مدير النشرية و صاحب النص
لمتابعات جزائية باعتبارهما مشاركين في
الجنايات و الجنح التي تسببا فيها
إذا يترتب على التحريض أثار.


المادة 88: يتعرض للعقوبات المنصوص عليها
في المادتين 67 و 69 من قانون
العقوبات، كل من ينشر و يذيع بالوسائل
المنصوص عليها في المادة 4 أعلاه
خبرا أو وثيقة تتضمن سرا عسكريا.


المادة 89: يعاقب كل من ينشر بالوسائل
المنصوص عليها في المادة 4 أعلاه
أخبارا أو وثائق تمس التحقيق و البحث
الأوليين في الجنايات و الجنح بالحبس من شهر إلى ستة أشهر و
بغرامة مالية تتراوح ما بين 5.000 دج و 50.000 دج.


المادة 90: يعاقب بالحبس من شهر إلى ثلاثة
أشهر و بغرامة مالية تتراوح ما
بين 5.000 دج و 100.000 دج كل من ينشر أو
يذيع بأية وسيلة صورا أو رسوما
أو بيانات توضيحية أخرى تحكي كل ظروف
الجنايات أو الجنح أو بعضها المنصوص
عليها في المواد 255 إلى 263 و 333 إلى
342 من قانون العقوبات.


المادة 91: يعاقب بالحبس من ثلاثة أشهر
إلى سنة و بغرامة مالية تتراوح ما
بين 5.000 دج و 100.000 دج، كل من ينشر أو
يذيع بأية وسيلة كانت و قصد الأضرار، أي أو رسم بياني يتعلق بهوية
القصر و شخصيتهم إلا إذا تم هذا
النشر بناء على رخصة أو طلب صريح من
الأشخاص المكلفين.


المادة 92: يعاقب بالحبس من شهر إلى ستة
أشهر و بغرامة مالية تتراوح ما
بين 5000 دج إلى 50.000 دج كل من ينشر
فحوى مداولات الجهات القضائية التي
تصدر الحكم إذا كانت جلساتها مغلقة.


المادة 93: يعاقب بالحبس من شهر إلى ثلاثة
(3) أشهر و بغرامة مالية تتراوح
ما بين 2000 دج إلى 10.000 دج كل من ينشر
أو يذيع تقارير عن مداولات المرافعات التي تتعلق بالأحوال الشخصية و
الإجهاض.


المادة 94: يمنع استعمال أي جهاز تسجيل أو
جهاز إذاعي أو آلة تصوير تلفزيونية أو سينمائية أو عادية عقب
افتتاح الجلسة القضائية ما لم تأذن
بذلك الجهة القضائية و يعاقب على مخالفة
ذلك بغرامة مالية تتراوح ما بين 2000
دج و 10.000دج.


المادة 95: يعاقب بالحبس من شهر إلى ستة
أشهر و بغرامة مالية تتراوح ما
بين 5000 دج و 50.000 دج، كل من ينشر أو
يذيع مداولات المجالس القضائية و
المحاكم.


المادة 96: يتعرض للحبس من سنة إلى خمس
(5) سنوات و غرامة مالية تتراوح ما
بين 10.000 دج كل من ينوه تنويها مباشرا
أو غير مباشر بأية وسيلة من الإعلام بالأفعال الموصوفة، أو الحسابات
أو الجنح.


المادة 97: يعاقب بالحبس من شهر إلى سنة و
بغرامة مالية تتراوح ما بين 3000
دج و 30.000 دج أو بإحدى هاتين العقوبتين
فقط، كل من يتعمد بأية وسيلة من وسائل الإعلام إهانة رؤساء الدول
الذين يمارسون مهامهم مع مراعاة
أحكام المادة 3 أعلاه.


المادة 98: يعاقب بالحبس من عشرة أيام إلى
سنة و بغرامة مالية تتراوح ما
بين 3000 دج إلى 30.000 دج كل من يهين
بأية وسيلة من وسائل الإعلام رؤساء
البعثات الدولية و أعضاءها المعتمدين لدى
حكومة الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية.


المادة 99: يمكن أن تأمر المحكمة، في جميع
الحالات الواردة في هذا الباب
بحجز الأملاك التي تكون موضوع المخالفة، و
إغلاق المؤسسات الإعلامية المعنية إغلاقا مؤقتا أو نهائيا.


المادة 104: تجري القرعة انتقالا من أجل
القيام بالتجديدين الأوليين في
المجلس الأعلى للإعلام ضمن كل مجموعة و
حسب نسبة كل منها كما يأتي:


- واحد من بين يعينهم رئيس الجمهورية.


- واحد من بين الأعضاء الذين يعينهم رئيس
المجلس الشعبي الوطني.


اثنان من بين الصحافيين المنتخبين.


المادة 105: تلغى جميع الأحكام المخالفة
لهذا القانون لاسيما القانون رقم 82 - 01 المؤرخ في 6 فبراير سنة 1982
المذكورأعلاه.


المادة 106: ينشر هذا القانون في الجريدة
الرسمية للجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبي

لاتبخلونا من ردودكم...

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

حصري رد: تكملة لقانون الاعلام 1990

مُساهمة من طرف alaa في الأحد يونيو 21, 2009 12:31 am

بارك الله فيك

alaa

انثى عدد الرسائل : 7
العمر : 26
الموقع : google
السنة : الثانية
تاريخ التسجيل : 20/06/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى