المواضيع الأخيرة
» كتاب نظريات الاتصال.مجانا
السبت أبريل 18, 2015 1:26 pm من طرف ريم الصالح

» كتاب الاتصال و فن الحوار لطلبة قسم التخرج
الجمعة أكتوبر 24, 2014 1:23 pm من طرف محمد العمر

» - مهارات الاتصال و فن الحوار- تحميل مجاني للكتاب
الجمعة أكتوبر 24, 2014 1:18 pm من طرف محمد العمر

» كتب ومواضيع مضغوطة عن الاتصال لجميع السنوات1و2و3و4 اعلام واتصال
الخميس أكتوبر 16, 2014 9:28 pm من طرف asterjiji

» كتب وبحوث علمية في الاعلام و الاتصال مضغوطة zip
الخميس أكتوبر 16, 2014 9:24 pm من طرف asterjiji

» كتاب هام جدا العلاقات العامة من 166صفحة
الخميس أكتوبر 09, 2014 3:36 pm من طرف kingyoucef

» كتاب سبل الإتصال...
الأحد يوليو 20, 2014 7:43 am من طرف احمد بومرزوقة

» الإتصال الخارجي في المؤسسة
الخميس يناير 09, 2014 10:43 pm من طرف salim.bensaadi.9

» نمودج عن صحيفة عمومية بطاقة تقنية اقتصاد الاعلام
الجمعة يناير 03, 2014 8:37 pm من طرف houda belle

» التشريع القانوني لالاعلام الالكتروني في الجزائر دراسة موقع الاداعة التلفزيون الصحافة و وكالة الانباء الجزائرية
الجمعة يناير 03, 2014 8:34 pm من طرف houda belle


تكملة معنى الإخراج الصحفي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

شرح تكملة معنى الإخراج الصحفي

مُساهمة من طرف منير عواد في السبت ديسمبر 13, 2008 4:44 pm

الجداول:

وتظهر على الصفحة المطبوعة خطوط رفيعة سعرضية وطويلة تسمى الجداول وتقوم بمهمة وضع حدود فاصلة بين الاعمدة. وان كانت بعض الصحف المعاصرة تستغني عنها وتستخدم بدلا منها مسافات بيضاء تؤدي وظيفة هذه الجداول، التي تنقسم الى نوعين يعرفان بالجداول الطولية والجداول العرضية. كما تنوع اشكال هذه الخطوط الى: "جدول رفيع، وجدول ابيض، وجدول نصف اسود، وجدول اسود، وجدول مجوز، وجدول منقرط، وجدول ثلث وثلثين، وجدول ثلاثة خطوط، وجدول مشرشر، وجدول متقطع، وجدول مزخرف".
الفواصل الناقصة:
وتتكون الفواصل الناقصة من نوعين، فرعية ونهائية، وتتلخص مهمة هذه الفواصل بالفصل بين موضوع واخر، أي بين خبر واخر، او مقال واخر، وهي على عيئة اكثر سمكا من خطوط الجداول، كما توضع بعض الفواصل تحت العناوين الجانبية بالنسبة لبعض الموضوعات، والبعض الاخر يشير الى امتداد الموضوع الى صفحات اخرى متخذا اشكالا زخرفية مختلفة.
الاطارات:
كذلك تعتبر الاطارات التي تحيط بعض الاخبار من عدة جهات، من العناصر التيبوغرافية، ويعطي الاطار اهمية خاصة للموضوع، كما تستخدم بعض الاطارات للاشارة الى بعض الموضوعات التي يتضمنها عدد الصحيفة، وغير ذلك من الاستخدامات التي تفق وطبيعة هذه الاطارات.
الصور:
وهي من العناصر الاساسية لبناء الصفحة وتعتبر من عناصر البناء المهمة في الاخراج الصحفي وتشمل كافة الاشكال المصورة والخرائط والرسم البياني والتوضيحي والكاريكاتير. وقد بدات الصور بالحفر على الخشب ثم بطريقة التجزئة لسرعة الانجاز سنة 1851 .
ثم تبعها طريقة الحفر على المعدن بالابيض والاسود واصبحت الصورة بعد تطوير حفرها في مطلع القرن العشرين عنصرا مكملا للمادة المكتوبة.
والصور اربعة انواع:
1 ـ صورة خبرية.
2 ـ صورة تتصل بمضمون الموضوع الخبري.
3 ـ خرائط.
4 ـ صور جمالية لمجرد الهدف الفني.
وبالامكان اضافة اليها الرسومات العادية والكاريكاتيرية والتوضيحية.

النشر الإلكتروني والاستخدام الكامل للكمبيوتر
بحسب جيمس فيلسي وتيد نيس بدأ في عام 1985 الحديث عن ثورة النشر الالكتروني اثر اخراج شركة آبل الامريكية اول نظام متكامل للنشر الالكتروني وهو يشمل طابعة ليزر رخيصة الثمن وبرنامج لتصميم الصفحات من انتاج شركة الدوس ALDUS وقد مكن ذلك الافراد والشركات الصغيرة من انتاج مطبوعاتها التي تبدو في شكل احترافي مثل الكتيبات والمطبقات والنشرات بدون الاستعانة بمطابع الاوفست التي تتطلب اعدادا مسبقا وتكاليف عالية لانتاج المطبوعات. وفي عام 1987م ضمنت آبل اجهزتها نظاما كمبيوتريا اسمه هايبر كادر مكن من توفير نظام الوصل التشعبي وهو النظام الذي استخدم فيما بعد كأساس لربط الوثائق في شبكة الوب وجعل منها مكانا عاما للمعلومات. وقد مكن التعاون ما بين آبل وشركة ادوبي المتخصصة في تجهيزات ما قبل الطباعة من اخراج لغة البوست سكربت التي مكنت طابعات الليزر من انتاج ابناط الحروف المختلفة.
وينطوي مفهوم النشر الكمبيوتري المكتبي او ناشر سطح المكتب DESKTOP PUBLISHING على توفر جميع الادوات التي توجد في المكتب المخصص للنشر على شاشة الكمبيوتر من افلام وفرش للتلوين وماسحات ومبار وادوات لتحرير النصوص وتصحيح الاخطاء وادوات التصميم انتهاء بسلة المهملات. وهي ادوات افتراضية ضمن برامج كمبيوترية مختلفة تقوم بأداء اعمال في المكتب في العادة اصحاب خبرة عالية لإنجازها.
ويسمح النظام بإنتاج مطبوعات كمبيوترية عالية الجودة واستخدام انواع مختلفة من حروف الطباعة وتحديد درجات مختلفة من احجام النصوص والمسافة بين السطور ودرجات مختلفة من الهوامش ومستويات ضبط الاعمدة وتضمين الرسومات والصور في النصوص.
وتوفر الانواع المتخصصة للمستخدم الرسم والتلوين وتحقيق درجة عالية من التحكم في العناصر الطباعية، وتدعم إنتاج الالوان بالتحكم في مستويات الاضاءة في العناصر الطباعية. وتدعم فرز الالوان. ويمكن النظام مستويات الاضاءة ودرجات اللون وعملية فرز الالوان. ويمكن النظام المستخدم من مشاهدة اجزاء وتفاصيل التصميم وفق نظام يسمى ما تراه تحصل عليه WHAT YOU SEE IS WHAT YOU GET.
وبينما يمكن انتاج المطبوعات في المكتب او المنزل بواسطة شخص واحد يجيد استخدام البرامج المتاحة وله قدرة على تحرير النصوص واخراجها الا ان الوضع المثالي المتكامل يتطلب ايادي محترفة وتوزيع الادوات والاجهزة لإدارة انتاج المطبوعات بشكل يضمن حرفية عالية في مراحل الانتاج وفي الهيئة النهائية للمطبوع. وقد تم استخدام اول نظام معرب بواسطة شركة العلوم والتكنولوجيا ديوان من نظام النشر الالكتروني الاميركي READY SET GO. هذا النظام يقف على رأسه المؤلف او المحرر وهما يقومان بمهمة اعداد النص، ثم يأتي دور المصمم الذي يوائم ما بين المادة المكتوبة والشكل المناسب لعرضها ويقوم بتنفيذ الاخراج وتحديد الرسومات الايضاحية والصور المطلوبة وهو الذي يختار نوع الحروف ويحدد الكيفية التي سيظهر عليها المطبوع.
وكان هذا النظام جزئيا في بداية تطبيقه داخل دور النشر لإنتاج مطبوعات ورقية او شرائح كمبيوترية، ثم امكن ايصاله بالطابعات الفيلمية لإنتاج افلام عالية الاستبانة ثم اوصل بتجهيزات انتاج الالواح الطباعية، ثم بالمطبعة في نظام متكامل يبدأ من المحرر او المصمم الى المطبعة .
تأثير النشر المكتبي على الصحف العربية
ان الأثر الذي أحدثه استخدام الكمبيوتر وتكنولوجيا النشر المكتبي في الصحف العربية فيمكن ملاحظته في أمرين مهمين، الأول هو التأثير في مستوى وأسلوب العمل داخل الصحيفة، والثاني التأثير في مستوى النشر الإلكتروني وتخزين واستخدام النصوص والصور المنشورة.
1 ـ التأثير في مستوى العمل داخل الصحيفة:
دخول الكمبيوتر ونظام النشر المكتبي الى الصحيفة اليومية حمل الكثير من التغيير في سير العمل داخل غرف التحرير وغرف الانتاج والتصميم والاخراج، ويمكن تلخيص اهم النتائج بالآتي:
أ ـ توقف الاعتماد على التليبرينتر (تيكرز) وأصبحت الأخبار تصل مباشرة الى خوادم (Servers) مخصصة لاستقبالها ومن ثم معالجتها وتوزيعها الكترونياً وبشكل آلي حسب قوائم خاصة بمصادر الأخبار والمناطق الجغرافية التي تغطيها والمواضيع التي تعالجها. هذه العملية تتم بواسطة ما يطلق عليه اسم وسيط الأنباء (News Net) وهو برنامج يهتم باستقبال ومعالجة وتصنيف الأخبار الواردة من وكالات الأنباء، او من خلال نظام خاص بإدارة وتحرير الأخبار (Editorial System)
ب ـ نظام الأخبار يسمح للمحرر بالإطلاع على جميع الأخبار الواردة الى الصحيفة من مصادرها المختلفة، ويعطيه خيار الإطلاع على ما يهمه من أخبار فقط والعمل على تحريرها مباشرة على الشاشة ثم تحويلها الى اقسام الإنتاج.
ج ـ استحداث أساليب جديدة في تصميم واخراج الصفحات تتمحور حول استخدام برامج خاصة تسمح بالعمل مباشرة على الشاشة والابتعاد عما هو يدوي وله علاقة بالإسلوب التقليدي في اخراج الصحف.
د ـ تطور في عملية استقبال الصور من الوكالات، ففي الوقت الحالي تبث كل الوكالات الدولية صورها بشكل رقمي ما يسمح بإمكانية البحث عن الصور المطلوبة وتحميلها على الصفحات مباشرة مع الاحتفاظ بالنوعية نفسها للصورة.
2 ـ التأثير في مستوى النشر الإلكتروني:
نتيجة استخدام تكنولوجيا النشر المكتبي في انتاج النصوص وتصميم الصفحات طرقت الصحافة العربية باباً آخر من أبواب تكنولوجيا المعلومات حققت فيه تقدماً لا بأس به على مستوى النشر الإلكتروني واصبحت الصحف متوافرة على إنترنت بأشكال عدة، وتمكنت من خزن النصوص والصور على وسائط تخزين إلكترونية بما فيه الأقراص المدمجة (CD ROM) مع قابلية البحث والاسترجاع الآلي الفوري لها.
أ ـ النشر الإلكتروني على الأقراص المدمجة:
على الرغم من ان الصحف العربية بات معظمها يعتمد اعتماداً كلياً على تكنولوجيا النشر المكتبي في التصميم والإنتاج. فإن عدد الصحف التي بدأت استخدام تكنولوجيا الخزن والاسترجاع الآلي للنصوص وإصدار محتوياتها على أقراص مدمجة لا يتجاوز أصابع اليد الواحدة.
والصحف العربية التي باشرت إصدار اقراص مدمجة ووضعت هذه الخدمة في متناول القراء والباحثين يمكن تصنيفها في ثلاث فئات، وتندرج الحياة في الفئة الأولى التي تقدم محتوياتها على شكل نصوص قابلة للتعديل والتخزين من جديد بعد الاسترجاع، من دون أي تغيير للنصوص الأصلية المحفوظة على القرص المدمج. أما صحيفتا السفير والنهار اللبنانيتان اللتان تصدران من بيروت فتندرجان في الفئة الثانية التي توفر محتوياتها على شكل صور للحقبة السابقة ونصوص قابلة للتعديل والتخزين للحقبة الحديثة. الفئة الثالثة الصحف العربية التي تقدم محتوياتها على اقراص مدمجة كصور غير قابلة للتعديل كما في صحيفة القبس.
هناك بعض الشركات التي تعمل على انتاج قواعد معلومات ببليوغرافية الكترونية لعدد كبير من الصحف العربية. وتوفر الى جانب التفاصيل الببلوغرافية صوراً عن القصاصات الخاصة بالمواد الصحافية المعالجة في قواعد المعلومات. هذه الشركات وعملها يقع خارج اهتمام هذه الدراسة التي تتعرض الى تجارب الانتاج الصحافي في المؤسسات الإعلامية التي تستخدم تقنية النشر المكتبي في انتاج الصحف اليومية.

_________________
[img]
avatar
منير عواد
مشرف قسم
مشرف قسم

ذكر عدد الرسائل : 246
السنة : ماجيستير
تاريخ التسجيل : 10/10/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

شرح رد: تكملة معنى الإخراج الصحفي

مُساهمة من طرف صحفية المستقبل في الثلاثاء ديسمبر 16, 2008 11:23 pm

شكرا شكرا لك

الله لا يحرمنا من اطروحاتك المفيدة

سلام

صحفية المستقبل
عضو متميز
عضو متميز

انثى عدد الرسائل : 44
السنة : الثالثة
تاريخ التسجيل : 31/10/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

شرح رد: تكملة معنى الإخراج الصحفي

مُساهمة من طرف sissi في الخميس فبراير 12, 2009 6:38 pm

الله يجعلك دائما في خدمة البحث العلمي شكرا لك

sissi

انثى عدد الرسائل : 14
السنة : الثانية
تاريخ التسجيل : 05/02/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى