المواضيع الأخيرة
» كتاب نظريات الاتصال.مجانا
السبت أبريل 18, 2015 1:26 pm من طرف ريم الصالح

» كتاب الاتصال و فن الحوار لطلبة قسم التخرج
الجمعة أكتوبر 24, 2014 1:23 pm من طرف محمد العمر

» - مهارات الاتصال و فن الحوار- تحميل مجاني للكتاب
الجمعة أكتوبر 24, 2014 1:18 pm من طرف محمد العمر

» كتب ومواضيع مضغوطة عن الاتصال لجميع السنوات1و2و3و4 اعلام واتصال
الخميس أكتوبر 16, 2014 9:28 pm من طرف asterjiji

» كتب وبحوث علمية في الاعلام و الاتصال مضغوطة zip
الخميس أكتوبر 16, 2014 9:24 pm من طرف asterjiji

» كتاب هام جدا العلاقات العامة من 166صفحة
الخميس أكتوبر 09, 2014 3:36 pm من طرف kingyoucef

» كتاب سبل الإتصال...
الأحد يوليو 20, 2014 7:43 am من طرف احمد بومرزوقة

» الإتصال الخارجي في المؤسسة
الخميس يناير 09, 2014 10:43 pm من طرف salim.bensaadi.9

» نمودج عن صحيفة عمومية بطاقة تقنية اقتصاد الاعلام
الجمعة يناير 03, 2014 8:37 pm من طرف houda belle

» التشريع القانوني لالاعلام الالكتروني في الجزائر دراسة موقع الاداعة التلفزيون الصحافة و وكالة الانباء الجزائرية
الجمعة يناير 03, 2014 8:34 pm من طرف houda belle


تكملة وظائف الصحافة 2

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

تكملة وظائف الصحافة 2

مُساهمة من طرف منير عواد في الثلاثاء نوفمبر 04, 2008 4:36 pm

7- وظيفة الرقابة على مؤسسات المجتمع :
من الوظائف التي يجب أن تقوم بها الصحافة الحرة - صحافة المجتمعات الليبرالية- نيابة عن المواطنين حراسة المجتمع من إساءة استخدام السلطة ، انطلاقًا من أن الحكومات حتى وإن وصلت إلى الحكم عبر الطريق الديمقراطي فإنه قد تميل إلى الانفراد بصنع القرارات ، وإلى حماية نفسها وأشخاصها ، ومن هنا فإن هناك إمكانية كبيرة في كل أنواع المجتمعات لإساءة استخدام السلطة ، والصحافة تكمل دور البرلمان في حماية المجتمع من ذلك .
كما إن الصحافة لابد أن تعمل على حماية المجتمع ضد استغلال السلطة ، ذلك أن الكثير من الأشخاص في المجتمعات المختلفة يقومون باستغلال سلطاتهم لتحقيق مكاسب أو منافع شخصية على حساب المجتمع ويقومون بإهدار إمكانيات المجتمع لتحقيق هذه المنافـع الشخصية .
والصحافة الحرة المتعددة والمتنوعة هي التي تستطيع حراسة المجتمع وحمايته من الكثير من المشاكل التي تحدث .
ويساعدها على القيام بهذا الدور الحرية الواسعة التي تتمتع بها الصحف في هذه المجتمعات الليبرالية من ناحية ثم الحماية التي يكفلها القانون للصحف التي تتعرض لقضايا الانحرافات من ناحية ثانية ، كذلك فالقانون في هذه المجتمعات يعطي الصحفي حق عدم الإفشاء بأسماء المصادر التي تغذيه بالمعلومات من ناحية ثالثة.
كما أن الصحافة تستطيع أن تجعل المجتمع كله هو صاحب القرار ، وبالتالي فإن المجتمع يستطيع أن يجبر الحكومة على القيام بعمل معين لصالح المجتمع ، وعلى سبيل المثال فقد قامت جريدة النيويورك تايمز وجريدة الواشنطون بوست في عام1971 بنشر أوراق البنتاجون حول الدور الأمريكي في فيتنام واكتشف الشعب الأمريكي أن الحكومات المتعاقبة التي تنتمي إلى الحزبين الجمهوري والديمقراطي كانت تكذب عليه بشكل منظم ومستمر ، واكتشف الكونجرس نفسه انه لم يكن يعرف سوى القليل عن حرب فيتنام ، كما أصيبت الحكومة بصدمة شديدة نتيجة لنشر هذه الوثائق التي جعلت الشعب يعرف حقيقة ما يحدث في هذه الحرب ، ولم تفلح الحكومة في محاولتها لمنع الصحافة من نشر هذه الوثائق حيث أيدت المحكمة العليا حق الصحف في نشر وثائق البنتاجون . ونتيجة لذلك اضطرت الحكومة الأمريكية إلى سحب قواتها من فيتنام ، ويعلق سانفورد بونجر على ذلك بأن الصحافة الأمريكية قد استطاعت بهذا العمل أن تسهم بشكل ملحوظ في الحفاظ على حيوية النظام الأمريكي .
كذلك استطاعت الصحافة الأمريكية بكشفها لقضية ووترجيت أن تجبر الرئيس الأمريكي ريتشارد نيكسون على الاستقالة لكنها حافظت على العملية الديمقراطية في المجتمع الأمريكي .
دون ميليت وديلي نيوز :
في إحدى ليالي شهر يوليو عام 1926 ، بعد الساعة الثانية عشر والنصف بقليل ، خرج دون ميليت ، وهو شاب مجاهد يصدر صحيفة " ديلي نيوز " في كانتون ، بولاية اوهايو الأمريكية لكي يضع سيارته في الحظيرة ، في حين كانت زوجته تعد القهوة لبعض الضيوف ، فدوت طلقات نارية ، وما أن وصلت الزوجة إلى ميليت حتى وجدته مقتولاً برصاص أطلق عليه من كمين ..
وقد مات ميليت وهو يحارب شيئين : الأول كما يقول بعض الصحفيين حتى الآن تفوق صحيفة " ربوز تيوري " المنافسة في التوزيع بنسبة 2:3 وقد أدت هذه الحرب إلى حرب أخرى - وهي التي رفعت توزيع صحيفته إلى مستوى قريب من الصحيفة المنافسة - وهي حملة ضد المسئولين في كانتون الذين كانوا يتحالفون مع المجرمين . ويبدو أن المدينة كانت في حاجة إلى إصلاح : فالمجرمون المطلوبون للعدالة كانوا يختفون في أمان ، وحوادث القتل عن طريق العصابات كانت مجهولة الفاعل ، كما أن أحد رجال الشرطة كان يحتكر بيع العطور للعاهرات . وكانت صحيفة " ديلي نيوز " برئاسة ميليت ، تطارد رجال الشرطة ، وتهاجم رئيسهم ، وتنشر أخبار الجرائم في أماكن بارزة ومساحات كبيرة ، ويظن أن ميليت قد قتل بأيدي أعدائه خلال حملة من حملات الصحيفة ، ولكن الغموض لا يزال يكتنف موته.
ومع أن ثلاثة أشخاص قد حكم عليهم بالسجن ، بسبب الدور الذي قاموا به في حادث القتل ، فإن أحدًا - فيما عدا القتلة - لا يعرف من هو القاتل ؟! وما هو الدافع بالضبط للقتل ، فلم يصب محررون آخرون بأذى لما قاموا به من حملات لا تقل ضراوة عن حملة ميليت ، وهناك تعليل يقول أن ميليت قد قتل بسبب ما كان ينوي نشره ، وليس بسبب ما نشره فعلاً .
وعلى ذلك فإن حملة ميليت قد طهرت المدينة لفترة قصيرة على الأقل . وتخليدًا لذكراه ، تلقى مجموعة محاضرات تحمل اسمه في كل عام ، ولمدة تزيد على ربع قرن يقوم محاضر مرموق بالتحدث عن جانب من جوانب الصحافة ، للمحافظة على روح كفاح ميليت حيه في نفوس غيره
وشهد عام 1970 العديد من فوز الصحف الأمريكية بجوائز لحملاتها الصحفية. فقد فازت صحيفة " نيوزداي " - التي تصدر في لونج ايلاند - بجائزة توليزر الثانية تقديرًا لها على ما قامت به من خدمة عامة ، فقد قامت بحملة لمدة ثلاث سنوات ، كشفت فيها عن الصفقات السرية للأراضي ، وما قام به رجال السياسة والموظفون من تلاعب في المناطق الشرقية من لونج ايلاند ، وقد أدت الحملة إلى إدانة ثلاثة أشخاص ، ووقف أربعة عن أعمالهم الرسمية ، أو عن عضويتهم في الأحداث السياسية ، واستقالة أربعة.
كما أدت إلى إصدار قانون في الولاية ، بأن يتعلق بوضوح طلبات تقسيم الأراضي كافة. وقد ذكر بيان منح الجائزة أنه بالبحث في متاهة من سجلات الأراضي وغيرها من القانون ، وعرض النتائج ، أظهر المندوبون والمحررون في صحيفة « نيوزداي » تصميمًا وشجاعة في وجه التهديدات ، والأعمال العدوانية التي قام بها السياسيون ، الذين هاجمتهم الصحيفة لما ارتكبوه من أخطاء .
كما فازت صحيفة " ادفيرتايزر " وصحيفة " الاباما جورنال" اللتان يصدرهما هارولد مارتين في مونتجمري بولاية الاباما ، بجائزة بوليتزر ، لانهما قامتا بنشاط صحفي محلي خاص أدى إلى فضخ الاستخدام التجاري للمسجونين في الاباما لإجراء التجارب على الأدوية ، وقد توقف هذا البرنامج الذي فضحه مارتين ، كما فضح أيضـًا التجارة في بلازما الدم التي كانت تؤخذ من المسجونين ، حتى أدى ذلك إلى ثلاث وفيات بأمراض الكبد.
وقد ربح سيمور هيرش من وكالة ديسباتش نيوز جائزة بوليتزر لما قام به من تغطية إخبارية في سلسلة من المقالات عن القتل الجماعي للفيتناميين في مذبحة ماي لاي .
وكشفت بعض الصحف الأمريكية أيضـًا عن تهرب سبيرو أجني نائب الرئيس الأمريكي السابق نيكسون من دفع الضرائب وحصوله على رشاوى من بعض كبار رجال المال لتسهيل صفقاتهم مع الحكومة بالإضافة إلى عدد آخر من التهم . وقد انتهى الأمر بإجباره على تقديم استقالته .
ثم هناك أيضـًا الكشف عن فضيحة رشاوى شركة لوكهيد والتي أحاطت برئيس وزراء اليابان وعدد آخر من كبار المسئولين في العالم وذلك لتقاضيهم رشاوى من هذه الشركة لتسهيل صفقاتهم التجارية مع الحكومات التي ينتمون إليها .
وفي بريطانيا تم الكشف عن فضيحة بروفيمو وزير البحرية البريطانية الذي تورط في علاقة غير شرعية مع كريستين كيللر وقد استغل أحد الجواسيس هذه العلاقة للحصول على معلومات عن الجيش البريطاني .
وفي فرنسا أثيرت قضية هدية الماس التي قدمها الإمبراطور بوكاسا امبراطور أفريقيا الوسطى السابق إلى الرئيس الفرنسي جيسكار ديستان عندما كان يشغل وزير المالية قبل توليه منصب الرئاسة .
وفي إيطاليا تم الكشف عن فضيحة مالية كبرى تورط فيها الرئيس الإيطالي جيوفاني ليوني وقد انتهى الأمر باستقالة الرئيس الإيطالي .
وفي ألمانيا (الغربية) أثيرت قضية تورط سكرتير المستشار الألماني فيللي برانت في حلقة جاسوسية تابعة لألمانيا (الشرقية) وقد انتهى الأمر باستقالة المستشار الألماني.
8- وظيفة توحيد الأمة وتحقيق التماسك :
يزداد تماسك المجتمع وتوحده حول أهداف عليا يسعى إلى تحقيقها أو حلم عام مشترك ، ولاشك أن الصحافة تستطيع أن تقوم بدور مهم في تحقيق هذه الوحدة وهذا التماسك حول هذه الأهداف العليا .
كما يزيد من تماسك المجتمع إحساس أفراده بالتميز الحضاري والثقافي والإحساس بأن لهم حيوية تميزهم عن غيرهم من الشعوب ، وتستطيع الصحافة أن تقوم بدور حاسم في هذه العملية فتعمل على تعميق الأساس بالهوية والتميز الحضاري والثقافي للأمة من خلال التوعية الدائمة للشعب بالرموز التاريخية والوطنية ، والإسهامات التي قدمها الشعب أو أسلافه في الحضارة الإنسانية ، بالإضافة إلى نقل التراث الثقافي إلى الأجيال الجديدة بما يسهم في تحقيق الارتباط الثقافي بالوطن .
avatar
منير عواد
مشرف قسم
مشرف قسم

ذكر عدد الرسائل : 246
السنة : ماجيستير
تاريخ التسجيل : 10/10/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى